عدد المشاهدات 32322
0

تعميم بإطلاق المرحلة الثانية من تفعيل الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة وتدقيقا

  • ‏عاجل : تعميم معالي رئيس المجلس الأعلى للقضاء رقم 1298 / ت وتاريخ 03 / 12 / 1440 بإطلاق المرحلة الثانية من تفعيل الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة وتدقيقا وفق الحالات الواردة في التعميم .(( نقلة في تاريخ القضاء السعودي ))
  • تعميم رقم : 1298/ت وتاريخ : 1440/12/03هـ

(تعميم لجميع المحاكم)

فضيلة/                                               سلمه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد

فإشارة إلى ما قرره المجلس از محضر الجلسة الرابعة عشر برقم (22) وتاريخ 1440/10/23هـ القاضي بالموافقة على مرئيات لجنة محاكم الاستفتاف محضرها رقم (40/40) بتاريخ 1440/10/20هـ المتضمن ما ياتي:-

● اولا: تطلق المرحلة الثانية من تفعيل الاعتراض بطريق الاستئناف (مرافعة وتدقيقا) بتاريخ 1441/01/02هـ، وفقا لأحكام الفصل (الثاني) من الباب (الحادي عشر) من نظام المرافعات الشرعية، والفصل (الأول) من الباب (السابع) من نظام الإجراءات الجزائية، وذلك في القضايا الموضحة في البند ثانيا من القرار

● ثانيًا:

○ أ. تنظر الدوائر الحقوقية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة في القضايا الأتية

1. قضايا المطالبات المالية ـ بما في ذلك قيمة العقار التي تزيد فيها المطالبة عن عشرة ملايين ريال.

2. دعاوى بطلان التحكيم

3. دعاوى منازعات التنفيذ السندات التنفيذية التي تزيد عن مائة مليون ريال

4. القضايا المتطورة لدى الدوائر المعنية بنظر المساهمات العقارية

○ ب. تنظر الدوائر العشوقية بمحاكم الاستمتاف الاعتراض بطريق الاستئناف تدقيقا ة القضايا الآتية

1. قضايا المطالبات المالية ـ بما في ذلك قيمة العقار التي تزيد فيها المطالبة عن خمسة ملايين ريال.

2. دعاوى منازعات التنفيذ و السندات التنفيذية التي تزيد عن عشرة ملايين ريال.

○ ج. تنظر دوائر الأحوال الشخصية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة في القضايا الآتية:

1. قضايا إثبات النسب ونفيه.

2. دعاوى القسمة التركات ومحاسبة المصفي التي تجاوز مجموع قيم اعيانها مائة مليون ريال.

3. المطالبة باستحقاق لا وقف او وصية أو الاعتراض على الاستحقاق فيهما.

4. المطالبة بإيطال وقف و وصية

5. دعاوي محاسبة النظار والأولياء والأوصياء

6. المعارضة على صك حصر الورثة والولاية على القاصرين.

7. دعاوى إبطال عقد النكاح.

8. دعاوي العضل.

○ د. تنظر دوائر الأحوال الشخصية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف تدقيقا في القضايا الأتية:

1. دعاوى قسمة التركات ومحاسبة المصفي التي تجاوز مجموع قيم اعيانها عشرة ملايين ريال.

2. دعاوى الحجر على السفهاء

3. الدعاوى المرفوعة الإيقاع العقوبات المنصوص عليها في نظام الهيئة العامة للولاية على اموال القاصرين ومن في حكمهم

○ هـ. تنظر الدوائر العمالية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة في القضايا الأتية:

1. الدعاوى المرفوعة الإيقاع العقوبات المنصوصة عليها في نظام العمل.

2. القضايا العمالية التي تزيد فيها المطالية عن مليون ريال

○ و. تنظر الدوائر العمالية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف تدقيقا في القضايا الأتية

1. القضايا العمالية التي يزيد مجموع المطالبة فيها عن مائتي الف ريال

2. الدعاوى المتعلقة بشكاوى اصحاب العمل أو العمال ضد قرارات المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

○ ز. تنظر الدوائر الجزائية بمحاكم الاستئناف الاعتراض بطريق الاستئناف مرافعة القضايا الأتية:

1. القضايا المطالب فيها بالإتلاف حدّا او تعزيرًا ولم يصدر فيها حكم بالإتلاف، بما ذلك القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبة الواردة المادة (37) من نظام مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية.

2. القضايا المطالب فيها بالقصاص النفس أو فيما دونها، ولم يصدر حكم بالقصاص.

3. القضايا المنظورة لدى الدوائر المعنية بنظر جرائم الفساد

○ ج: تتظر الدوائر الجزائية بمحاكم الاستئناف الأعتراض بطريق الاستئناف تدقيقا في القضايا الأتية

1. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة نظام مكافحة غسل الأموال.

2. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة في النظام الجزائي للتزوير

3. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة في المواد (34 و35 و36 و37 و38) من نظام الأسلحة والذخائر

4. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة 2 المادة (29) من نظام السجن والتواليف

5. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة في المادتين (15 و 16) من نظام المتفجرات والمفرقعات.

6. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة في المادة (1) من نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية

7. القضايا المطالب فيها بتطبيق العقوبات الواردة 2 المادتين (89 و 90) من نظام التنفيذ

○ ط. إذا تضمنت القضية طلبات منها ما ينظر مرافعة ومنها ما ليس كذلك بما فيها ما ينظر تدقيقاً فينظر الجميع مرافعة، وإذا تضمنت القضية طلبات منها ما ينظر تدقيقا ومنها ما ليس كذلك فينظر الجميع تدقيقا، ولا يجوز تجزئة القضية، وتسري عليها جميعا الأحكام المتعلقة بالاستئناف والنقض نظامي المرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية

○ ي. الدائرة المختصة محكمة الاستئناف فيما عدا هذه القضايا الموضحة هذا اليتد، ولأسباب تقدرها من مراعاة سرعة الفصل هي القضية، أو كانت مما تستلزم ظروفها الفصل فيها على وجه السرعة، أو كانت القضية صالحة للحكم، أو كانت مرتبطة بقضية أخرى، وغير ذلك أن تقرر النظر فيها مرافعة وتحكم فيها بعد حضور الخصوم وتسري عليها الأحكام المتعلقة بالاستئناف والنقض الواردة نظامي المرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية.

● ثالثاً: يسري ذلك على الأحكام القضائية الصادرة من محاكم الدرجة الأولى بعد تاريخ 1441/01/01هـ

● رابعاً: تباشر المحكمة العليا إختصاصاتها المنصوص عليها في نظام القضاء ونظامي المرافعات الشرعية والإجراءات الجزائية، بنظر الاعتراض بطريق النقض على الأحكام والقرارات الصادرة من محاكم الاستئناف أو المؤيدة منها في القضايا الموضحة في البند (ثانيا) من هذا القرار، المنظورة بالاعتراض على الأحكام الصادرة من محاكم الدرجة الأولى بعد تاريخ 1441/01/01هـ،

ارغب إليكم الاطلاع والعمل بموجبه، والله يحفظكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

رئيس المجلس الأعلى للقضاء المكلف

وليد بن محمد الصمعاني

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ التوقيع ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدالله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين،،، وبعد،،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

تقديم دعوى قضائية إلى المحكمة العامة أو الأحوال الشخصية أو الجزائية، دعوى الحقوق، قرض حسنة، الاستقدام، العقارات، مطالبة في مبلغ مالي، مطالبة بأجرة عقار، وفسخ العقد، ومحاسب الوكيل، واسترداد حيازة، ومطالبة بقيمة مبيع، ودعوى حقوقية والخ... من الحقوق اختر المحكمة العامة

واذا كان طلبك دعوى الحضانة، النفقة، الزيارة، النكاح وفسخ النكاح والطلاق والخلع ودعوى زوجية وقسمة تركه وإثبات إعالة وطلبات دوائر الانهائية اختر المحكمة الأحوال الشخصية

واذا كان طلبك دعوى جزائية أو السب والشتم والقذف ومضاربة والسرقة والقضايا جنائية اختر المحكمة الجزائية

ثم اختر منها تصنيف الدعوى مثال (دعوى في مبلغ مالي) واختر المحكمة العامة، وادخل المبلغ، ثم ادخل الرمز التحقق، ثم التالي،.

بعد طلب جديد، ثم طلب دعوى قضائية الان تعبئة البيانات مقدم الطلب كالتالي، اذا كان مقدم الطلب المدعي أو وكيل أو محامي يتم تعبئتها كالتالي (المقدم الطلب) نوع الهوية، هوية المقيم أو الهوية الوطنية الاسم الرباعي، ثم رقم الجوال واختر علامة صح ثم التالي، والان تعبئة بيانات المدعي نوع الهوية، رقم الهوية، تاريخ الميلاد، الاسم الرباعي، نوع الجنس، جهة العمل، عنوان جهة العمل، عنوان الإقامة، البريد الوطني او الواصل، البريد الإلكتروني، الهواتف، ثم التالي


"ما شاء الله، لا قوة إلا بالله": وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ [الكهف:39]، أو يقول مع هذا: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، يُبَرِّك. س: "ما شاء الله، تبارك الله"؟ ج: هذه ما ورد فيها شيء، الوارد: "ما شاء الله، لا قوة إلا بالله"، أما "تبارك الله" فما ورد فيها شيء، وفي لفظ الحديث: ألَّا بَرَّكْتَ، إذا رأى ما يُعجبه يقول: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، مع: "ما شاء الله، لا قوة إلا بالله"، يدعو بالبركة: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، ضدّ العين يعني. إذا رأى العبد ما ما يعجبه في غيره فليبرك : اي يقول اللهم بارك فيه او له او عليه كما جاء في الحديث الذي رواه الحاكم وغيره عن محمد بن أبي أمامة بن سهل بن حنيف : ((أنه سمع أباه يقول : اغتسل أبي سهل بن حنيف فنزع جبة كانت عليه يوم حنين حين هزم الله العدو و عامر بن ربيعة ينظر قال : و كان سهل رجلا أبيض حسن الخلق فقال له عامر بن ربيعة : ما رأيت كاليوم قط و نظر إليه فأعجبه حسنه حين طرح جبته فقال : و لا جارية في سترها بأحسن جسدا من جسد سهل بن حنيف فوعك سهل مكانه و اشتد وعكه فأتي رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبره أن سهل بن حنيف وعك و أنه غير رائح معك فأتاه رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبروه بالذي كان من شأن عامر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم على ما يقتل أحدكم أخاه ألا بركت إن العين حق توضأ له ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا رأى أحدكم شيئا يعجبه فليبرك فإن العين حق)) أما اذا رأى ما يعجبه في نفسه وماله ونحوه فليقل ( ما شاء الله لا قوة الا بالله ) وذلك لظاهر القران الكريم كما في آية الكهف (وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ إِن تُرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنكَ مَالًا وَوَلَدًا )) وكذلك لوروده عن بعض السلف الصالح .. وان كان من اهل العلم من لا يرى مشروعية ذلك والقول الاول أرجح .. وأما ما شاء الله تبارك الرحمن :- فلم يأت ما يدل عليه من القران الكريم او السنة أو السلف الصالح .. وكذلك ( تبارك الرحمن ) ثناء على الله تعالى وليس دعاء .. والله أعلى وأعلم ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.