0

اثبات وقف منجز / أو وقف بعد أو قبل وفاة الموقف قيد النظر

  • رقم القضية: 4000000
  • التاريخ: 1440/06/19هـ
  • الصفة: المدعي
  • المحكمة: محكمة الاحوال الشخصية
  • المنطقة: مكة المكرمة
  • الدائرة: دائرة الاوقاف والوصايا السادسة عشر أحوال شخصية
  • الدعوى: اثبات وقف منجز / أو وقف بعد أو قبل وفاة الموقف قيد النظر

 

نص الجلسة
وبسؤال المدعية عن دعواها، ما أنهت به، فأجابت قائلة: أطلب إمهالي لإحضار الشهود المذكورين في الورقة المذكورة، أو بقية الورثة هكذا أجابت لذا فقد أجبتها لطلبها، وعليه رفعت الجلسة وقد حضرت ………….. سعودية الجنسية بالسجل المدني رقم 100000000 أصالة عن نفسها ووكالة عن ………….. سعودي الجنسية بالسجل المدني رقم 100000000 بالوكالة الالكترونية رقم 40000000 بتاريخ26\6\1440هـ والتي تخولها في المطالبة وإقامة الدعاوى والمرافعة والمدافعة وسماع الدعاوى والرد عليها والإقرار والإنكار ثم قررت قائلة: سبق لوالدي رحمه الله وقف العقار الكائن في حي ……… المملوك له حين إنشاء الوقف بالصك الصادر من كتابة العدل الأولى بمكة المكرمة رقم 220000000000 بتاريخ 29 \ 1 \ 1437هـ وثق شروط وقفه على ورقة نصها: “حبس معقب على أبنائي وبناتي والتعقيب خاص بالذكور من أبنائي وبذلك كل من ماتت من البنات يرجع نصيبها للأبناء الذكور والعمارة ثلاثة أدوار الدور الأرضي على أبنائي …………و…………شقتين والدور الأول على بناتي القاطنين بمكة المكرمة والدور الثاني على ابنتي ……….. وقد استثنيت غرفة في الدور الأول بمنافعها خارجه عن الحبس أسكن فيها طيلة حياتي وبعد ذلك ترجع للحبس وناظر الوقف المذكور هو ولدي الكبير البار \ ……………. وبعده من هو أحق بالنظارة من أبنائي إلى ماشاء الله “، وأشهد عليها ثلاثة أشخاص، وهم: 1- ……………  2- …………….. 3- …………….، ولم يتمكن من إثباتها بشكل رسمي بسبب رهن العقار ذلك الوقت، عليه فقد توفي والدي بتاريخ 15 \ 11 \ 1439هـ وانحصر إرثه في المذكورين بصك حصر الورثة الصادر من محكمة الأحوال الشخصية بمكة المكرمة رقم 3900000000 بتاريخ 2 \ 12 \ 1439هـ وهم أولاده البالغون …….. و……… و……… و……… و……… و……… و……… و……… و……… و……… و……… وابنه القاصر سنًا …….. لا وارث له سواهم ثم تم فك الرهن عن العقار المذكور، ولجميع ذلك أطلب أصالة عن نفسي ووكالة عن موكلي إثبات وقف والدي للعقار المنوه عنه هكذا أنهت

ولم يحضر المنهي، ولا من يمثله، ولم يقدم عذرًا لتغيبه، وبناء على الفقرة الثانية من المادة الثامنة عشر بعد المئتين ونصها: “تسري أحكام شطب الدعوى ووقفها وانقطاعها وتركها على الإنهاءات إذا كانت فيها خصومة”، عليه فقد قررت حفظ هذه المعاملة، وحتى لا يخفى جرى بيانه،

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ التوقيع ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدالله والصلاة والسلام على رسول الله نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين،،، وبعد،،، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

تقديم دعوى قضائية إلى المحكمة العامة أو الأحوال الشخصية أو الجزائية، دعوى الحقوق، قرض حسنة، الاستقدام، العقارات، مطالبة في مبلغ مالي، مطالبة بأجرة عقار، وفسخ العقد، ومحاسب الوكيل، واسترداد حيازة، ومطالبة بقيمة مبيع، ودعوى حقوقية والخ... من الحقوق اختر المحكمة العامة

واذا كان طلبك دعوى الحضانة، النفقة، الزيارة، النكاح وفسخ النكاح والطلاق والخلع ودعوى زوجية وقسمة تركه وإثبات إعالة وطلبات دوائر الانهائية اختر المحكمة الأحوال الشخصية

واذا كان طلبك دعوى جزائية أو السب والشتم والقذف ومضاربة والسرقة والقضايا جنائية اختر المحكمة الجزائية

ثم اختر منها تصنيف الدعوى مثال (دعوى في مبلغ مالي) واختر المحكمة العامة، وادخل المبلغ، ثم ادخل الرمز التحقق، ثم التالي،.

بعد طلب جديد، ثم طلب دعوى قضائية الان تعبئة البيانات مقدم الطلب كالتالي، اذا كان مقدم الطلب المدعي أو وكيل أو محامي يتم تعبئتها كالتالي (المقدم الطلب) نوع الهوية، هوية المقيم أو الهوية الوطنية الاسم الرباعي، ثم رقم الجوال واختر علامة صح ثم التالي، والان تعبئة بيانات المدعي نوع الهوية، رقم الهوية، تاريخ الميلاد، الاسم الرباعي، نوع الجنس، جهة العمل، عنوان جهة العمل، عنوان الإقامة، البريد الوطني او الواصل، البريد الإلكتروني، الهواتف، ثم التالي


"ما شاء الله، لا قوة إلا بالله": وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ [الكهف:39]، أو يقول مع هذا: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، يُبَرِّك. س: "ما شاء الله، تبارك الله"؟ ج: هذه ما ورد فيها شيء، الوارد: "ما شاء الله، لا قوة إلا بالله"، أما "تبارك الله" فما ورد فيها شيء، وفي لفظ الحديث: ألَّا بَرَّكْتَ، إذا رأى ما يُعجبه يقول: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، مع: "ما شاء الله، لا قوة إلا بالله"، يدعو بالبركة: "اللهم بارك فيه"، "بارك الله فيه"، ضدّ العين يعني. إذا رأى العبد ما ما يعجبه في غيره فليبرك : اي يقول اللهم بارك فيه او له او عليه كما جاء في الحديث الذي رواه الحاكم وغيره عن محمد بن أبي أمامة بن سهل بن حنيف : ((أنه سمع أباه يقول : اغتسل أبي سهل بن حنيف فنزع جبة كانت عليه يوم حنين حين هزم الله العدو و عامر بن ربيعة ينظر قال : و كان سهل رجلا أبيض حسن الخلق فقال له عامر بن ربيعة : ما رأيت كاليوم قط و نظر إليه فأعجبه حسنه حين طرح جبته فقال : و لا جارية في سترها بأحسن جسدا من جسد سهل بن حنيف فوعك سهل مكانه و اشتد وعكه فأتي رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبره أن سهل بن حنيف وعك و أنه غير رائح معك فأتاه رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخبروه بالذي كان من شأن عامر فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم على ما يقتل أحدكم أخاه ألا بركت إن العين حق توضأ له ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا رأى أحدكم شيئا يعجبه فليبرك فإن العين حق)) أما اذا رأى ما يعجبه في نفسه وماله ونحوه فليقل ( ما شاء الله لا قوة الا بالله ) وذلك لظاهر القران الكريم كما في آية الكهف (وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ إِن تُرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنكَ مَالًا وَوَلَدًا )) وكذلك لوروده عن بعض السلف الصالح .. وان كان من اهل العلم من لا يرى مشروعية ذلك والقول الاول أرجح .. وأما ما شاء الله تبارك الرحمن :- فلم يأت ما يدل عليه من القران الكريم او السنة أو السلف الصالح .. وكذلك ( تبارك الرحمن ) ثناء على الله تعالى وليس دعاء .. والله أعلى وأعلم ..