web analytics
البحوث القانونيةالقواعد الأصولية والفقهية

قاعد: إذا تعذر الأصل يصار إلى البدل

قاعدة  ( إذا تعذر الأصل يصار إلى البدل )

لهذه القاعدة ادلة كثيرة من كتاب الله تعالى مثل قوله جل جلاله : ( فمن كان منكم مريضا أوعلى سفر فعدة من أيام أخر وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين  )

  • معنى القاعدة

المراد بالأصل  هنا مايجب أداؤه ولكن تعذر ولم يمكن إيفاؤه بالفوات أو التفويت ينتقل الحكم إلى البدل

  • ومعنى الاداء : تسليم عين الواجب ويكون ذلك فى حقوق الله تعالى كالصلاة على وقتها وصوم رمضان ويكون فى حقوق العباد مثل رد المغصوب دون نقصان وتسليم عين المبيع الى المشترى

  • ويقابل الاداء – وهو الإتيان بالأصل – القضاء وهو الإتيان بالبدل

  • أمثلة على القاعدة

  1. = من دخل عليه وقت الصلاة ولم يجد الماء ينتقل إلى التيمم

  2. = من اغتصب حبوبا واستهلكها فعليه مثلها أو قيمتها

  3. = المتمتع بالحج إذا عجز عن الهدى ينتقل الى الصوم

  4. = إذا مات الزوج حين يهل الشهر فابتداء عدة الزوجة بالأهلة لأنها الأصل فى الشهورالعربية لقوله تعالى :  ” قل هى مواقيت للناس والحج ” وإن مات فى خلال الشهر فالعدة تحسب بالأيام واعتبار الشهر ثلاثون يوما

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه: اختيار المحتوى معطل !!