web analytics
البحوث القانونية

أسباب وطرق تملك العقار في المنازعات العقارية

أسباب وطرق تملك العقار

وهي ثمانية: (الميراث-المعاوضات-الهبات-الوصايا-الاقطاع-الغنيمة-احياء الموات-الصدقات)

ويمكن أن تقسم طرق التملك إلى ثلاثة:

أ‌- طرق مرتبطة بالإنسان نفسه وهي المنشئة للملكية ويدخل فيها إحياء الموات والغنيمة.

ب‌- طرق مرتبطة بعمل غيره وتسمى الناقلة عن الملكية كالبيع والهبة .

ج‌- طرق خارجة عن إرادة الإنسان وعن غيرها وسببها خلافة الإنسان لغيره كالإرث والوصية .

 

◉↢ هل يشترط إذن الإمام في الإحياء؟

فيه خلاف على اربعة أقوال:

1- الحنفية يشترط إذن الإمام.

2- الجمهور لايشترط.

3- يشترط لغير المسلم بعض الحنفية.

4- يشترط في القريب دون البعيد مال إليه الشيخ محمد بن إبراهيم8/220.

سبب الخلاف هل قال النبي صلى الله عليه وسلم (( من أحيا ارضاً ميتةً فهي له))

بصفته إماماً أو مفتياً.

إذا منع ولي الأمر إحياء أرض معينة فلا يجوز إحياؤها ويكون الإحياء غير صحيح. فتاوى الشيخ محمد 8/206-208 والأمر السامي رقم 21679 في 9/11/1387هـ.

◉↢ إذا لم يشترط ولي الأمر استئذانه؛ وسكت فهل يصح الإحياء؟

◉↢ المساييل هل تملك؟: فصل فيها الشيخ محمد بن إبراهيم 8/334-336

◉↢ موات الحرم ومشاعر الحج كعرفة هل يجوز إحياء أراضيها؟

من الناحية الفقهية فيها خلاف على ثلاثة أقوال:

1- المنع مطلقاً

2- الجواز مطلقاً

3- الجواز في الحرم دون المشاعر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه: اختيار المحتوى معطل !!