البحوث القانونية

الفرق بين العقوبات في الفقه الاسلامي والانظمة القانونية

● أقسام العقوبات

● 1- تنقسم العقوبات في الفقه الإسلامي إلى ثلاثة أقسام:

○ أ- عقوبات الحدود: وهي العقوبات المقررة شرعاً لجرائم الزنى، والسرقة، والقذف، و شرب المسكر، والردة، والحرابة، والبغي. وهي عقوبات مشددة بالنصوص الشرعية.

○ ب- عقوبات القصاص والديات: وهي عقوبات مقررة شرعا للجرائم الواقعة على النفس أو ما دون النفس، وتحب الدية في الجنايات غير العادية على النفس، وفي جنايات الخطأ على ما دون النفس.

○ ج- العقوبات التعزيرية: وهي عقوبات غير محددة بنصوص شرعية، وإنما يترت تقديرها لأولي الأمر وفق ما تستوجبه حالة الجاي و مقتضيات المصلحة العامة .

● 2- وفي الأنظمة القانونية: تقسم العقوبات من حيث جسامتها إلى :

○ أ- عقوبة الجنايات: وهي أشد أنواع العقوبات.

○ ب- عقوبة الجنح، وهي أخف من عقوبة الجنايات

○ ج- عقوبة المخالفات: وهي أخف من عقوبة الجنح

● 3- وتنقسم العقوبات حسب موضوعها إلى أربعة أقسام:

○ أ- العقوبات البدنية : وهي العقوبات التي ترد على حق الحياة، كعقوبة القتل، أو تنال من سلامة الجسد، كالقطع والجلد.

○ ب- العقوبات الماسة بالحرية، وهي العقوبات التي من شأنها تقييد حرية الجاني ، كالسجن، والنفي، وتحديد الإقامة .

○ ج- العقوبات النفسية: أي العقوبات التي تصيب الإنسان في معنوياته، كالتشهير به وحرمانه من بعض الحقوق.

○ د- العقوبات المالية: وهي العقوبات التي تصيب الجاني في ماله، كالديات ، و الغرامات، ومشادرة أمواله.

● 4- وتنقسم العقوبات من حيث طبيعتها إلى أربعة أقسام:

○ أ- عقوبات أصلية: وهي العتبات المقررة أصلا للجريمة، كالقصاص، والرجم والجلد، والقطع.

○ ب- عقوبات تبعية: وهي العقوبات التي تتبع النص المقرر للعقوبة الأصلية، مثل: حرمان القاتل من ميراث المقتول، وعزل الموظف العام من وظيفته.

○ ج- عقوبات بديلة: وهي العقوبات التي تحل محل العقوبة الأصلية لسبب شرعي يستدعي تلات، كالدية التي تحل محل القصاص إذا تعذر تطبيقه في الجرائم العمادية .

○ د- عقوبات تكميلية: وهي العقوبات التي تكمل العقوبة الأصلية عندما تكون غير كافية لردع الجابي، غرم الجاني مع حبسة، أو تحديد إقامته مدة معينة بعد الإفراج عنه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى