web analytics
البحوث القانونيةالقواعد الأصولية والفقهية

قاعدة: إذا تعذرت الحقيقة إلى المجاز

قاعدة  ( إذا تعذرت الحقيقة إلى المجاز  )

  • الحقيقة هى الأصل الراجح المقدم فى الإعتبار والمجاز فرع الحقيقة فحيث كان المجاز خلفا عن الحقيقة فإن احتمل اللفظ الحقيقة والمجاز ولا يوجد مرجح تتعين الحقيقة ويشترط فى اللفظ المستعمل فى معناه المجازى وجود قرينة مانعه من إراد المعنى الحقيقى كاستحالة الحقيقة وتعذرها أو يكون المعنى الحقيقى مهجورا شرعا أو عرفا

 

  • أمثلة على القاعدة :
  1. = لو حلف لا يأكل من هذا الدقيق يحنث لو أكله بعد أن صار خبزا ولا يحنث لو استفه لأن أكل الدقيق دون خبز مهجور عرفا
  2. = لو حلف ليأكلن من هذه الشجرة فإن حقيقة الأكل منها هو أكل خشبها وذلك مهجور عرفا لأن متعشر فيكون قرينة على إرادة المجاز وهو الأكل من ثمرها فينصرف إليه
  3. = لو أوصى لولده – ولد ولد ولد – انصرفت الوصية لولد ولده وهو المجاز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه: اختيار المحتوى معطل !!