البحوث القانونية

(٢٠) توجيهات وإرشادات وعلامات لـ المحامي المتدرب

◉↢ هذه سلسلة تغريدات اكتبها خاصةً لـ(المحامي المتدرب) الذي اختار هذا الطريق بطوعه ورغبته..
‏●↢ توجيهات وإرشادات وعلامات يُهتدى بها ومنارات ترشدك إلى سواء السبيل فخذها بقوة ثم اعقلها وتوكل..

①↢ (لا تنتظر المجد بل اصنعه) فالأحلام بلا عمل مجرد أوهام؛ فلا تعتمد على بضع معلومات أو علاقات محدودة وتركن إليها؛ بل بادر وشارك وساهم واغتنم الفرص واستثمر المواقف فالمجد لا يشترى ولكنه يكتسب!

②↢ (لا تنتظر الفرصة بل اخلقها) نظر لأن العرض أصبح أكثر من الطلب فقد لا تتاح لك الفرص بسهولة؛ لذا ابحث بجدية كافية وبكافة الطرق والوسائل والمشروعة أن تجد موطئ قدم تضعها في هذا المجال.

③↢ (الفرصة قد تأتي ولا تعود) أصبحت الفرص في هذا الوقت شحيحة يتيمة لذا متى أتيحت لك فرصة للتدرب فعض عليها بالنواجذ واستفد منها بأقصى ما يمكن، ولا تفرط بها ما لم تضمن لك ما هو أفضل.

④↢ (ليس هناك تجربة فاشلة) فلا تحزن على تجربة لم تعجبك؛ فإن لم تتعلم من الصواب بفعله فتعلم من الخطأ بتركه؛ قيل لأحدهم مما تعلمت الأدب فقال: (من قليل الأدب).

⑤↢ (اقرأ لترقى) المحاماة فن لا ساحل له ومن لا يعرف السباحة فيه يغرق؛ فاقرأ بنهم وشغف ولا تتجاوز شيئاً حتى تفهمه؛ فالقانون ليس مجرد حبر على ورق بل له روح ودلالة، وهو معنى لا مجرد مبنى!

⑥↢ (اسأل فإنما شفاء العيّ السؤال) فالمحامي فرصة عظيمة ليجيب على تساؤلاتك ويفسر ما أشكل عليك ويرشدك للصواب؛ فلا تفوت شيئاً بداعي التعالي أو اللامبالاة ؛ فمن زعم أنه عالم فهو جاهل!

⑦↢ (لا تكن نظرتك دونية وفكِّر خارج الصندوق) فالأهداف الآنية والنظرة القاصرة تنهيك سريعاً وتقصّر عمرك القانوني؛ هناك أهداف وهناك أهداف سامية ففكر لمستقبلك ولا تجعل اهتمامك لا يتجاور نظر قدميك!

⑧↢ (الضغط يولد النجاح) لا تسأم من ضغط العمل؛ فالمحاماة مهنة العظماء وخُلقت من رحم الصبر، فلا تكثر من الضجر والتذمر واستثمر كل ثانية لتضيف لعمرك القانوني (الحقيقي وليس الوهمي) فأنت بما تعلمت لا بألقابك.

⑨↢ (الخطأ طريقك للصواب) ليس عيباً أن تخطئ، واعلم أن الوحيد الذي لا يخطئ هو من لا يعمل؛ وأنت في مرحلة بناء وما زلت في حالة رفع الحرج، فاستغل هذه المرحلة واستثمرها في التعلم والدربة ولا يمنعك الخطأ من المحاولة والمحاولة والمحاولة، الاهم ألا تكرر نفس الخطأ.

⑩↢ (المحامي وسيلة وليس غاية) فلا تعتمد على فترة تدريبك ولا تكن عالة على من تدربت على يديه ، بل استقل برأيك متى كان له نصيب من الحق والواقع، وناقش المحامي وابدِ وجهة نظرك وتكلم بكل حرية واستقلالية وعبّر عن رأيك القانوني بشرط ان يكون بتجرد تام وبحث عن الحقيقة.

⑪↢ (تخصّص ولا تكن كحاطب ليل) فالمحاماة مترامية الأطراف متباعدة الخطوط ومحاولة الإحاطة بكل شيء ضياع لكل شيء؛ فتخصص في المجال الذي بناسب قدراتك ويلائم امكانياتك واحذر أن تتشبع بما لم تعطَ أو تفتي في غير مجالك.

⑫↢ (المحكمة بيت المحامي) فاحرص على أن تحافظ على بيتك ولا تبصق في ماء قد تشرب منه يوماً، وتحلى بالصبر وتمالك نفسك قدر الإمكان واذا لم تستطع أن تكسب أصدقاء فلا تخلق لك أعداء.

⑬↢ (مكتب المحامي أمانة) حين قَبِلك المحامي للعمل معه فهو قد أتمنك على عمله ومكتبه، فتعامل مع مكتبه على أنه مكتبك ولا تفش له سراً ولا تكشف له أمراً ولا تغدر به أو تطعنه بظهره ولا تنفرد بقرار دون الرجوع إليه.
إن نسي فذكّره وإن أخطأ فنبه وإن تجاوز فحذره. ولا تطعه في معصية الله.

⑭↢ (آفة المحاماة الكسل) فانفط عنك غبار التراخي وشد الهمة وجدّ واجتهد فأنت في وقت الطلب وزمن الغنيمة، وإياك والخمول والكسل فما فاز الا المشمرون الجادون المثابرون وما خاب الا النوّمُ، واعلم أن الراحة لا تدرك بالراحة.

⑮↢ (العلاقات رأس مال المحامي) بحكم عملك في مكتب محامي فمن الطبيعي أن تحتك بعملائه وربما تُنشأ لك علاقاتك المستقلة فحافظ على علاقاتك وتمسك بعميلك ولا تضجر من الحاحه وتحمل ازعاجه فهو صاحب حاجة ويطالب بحق مسلوب او يخشى زوال مصلحة او فوات منفعة..

⑯↢ (تمتع بروح المبادرة) انت ذكي وموهوب بلا شك ولديك قدراتك وإمكانياتك التي لا يستهان بها وبالتأكيد عندك رؤى وأفكار للتغيير والتطوير فأفرج عنها ولا تجعلها حبيسة رأسك وشاركها مع محاميك وزملائك وناقشها معهم وتداولوا مدى جدواها وإمكانية تطبيقها أو تطويرها ..

⑰↢ (المعلومات صيد والكتابة قيدها) سيمر عليك أثناء فترة التدريب مخزون هائل من المعلومات القانونية الثرية فأحرص على قيدها بنفسك في كراسة خاصة بك ولا تركن إلى وجودها في الكتب والمطبوعات الورقية او الالكترونية؛ فما رأيت أجود للحفظ ولا أضبط للفهم من تقييد الفائدة في دفتر خاص..

⑱↢ (املأ الفراغ بالعمل المناسب) قد تمر بك حالة ركود عملي أثناء وقت الدوام أو خارجه فلا تفرط فيها او تشغلها بما لا يعود عليك نفعه، فالفراغ للمحامي نعمة لا تقدر بثمن وهو فرصة للتزود المعرفي خصوصاً وانت في زمن الطلب..

⑲↢ (اختصر الزمن بقراءة تجارب السابقين) القراء في سير السابقين في هذا المجال من مختلف الثقافات ومن سائر الشعوب والاطلاع على تجاربهم يختصر عليك الزمن ويضيف إلى عقلك ويُكسبك الثقة ويفتح لك آفاقاً واسعة وينمي مداركك..

⑳↢ (رضى الله أولاً .. وأخيراً) تعمدت أن أؤخر هذا البند لتعلم أن كل ما سيق لا شيء بدون رضى الله؛ فابتعد عن الحرام ولا تتأوله ولا يدفعك بريق المال ولمعان الذهب إلى أن تبحث لك عن مخرج؛ بل نافح وكافح ودافع ورافع عن الحق ولا غيره (ولا تكن للخائنين خصيماً).



✍️المحامي/ د. عبداللطيف السويد
https://twitter.com/alsweed_Lawyer/status/1262196769087279104

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى